مواقيت المسلم

الكويت-الكويت
 الصلاة الوقت
الفجر 04:51
الإشراق 06:13
الظهر 11:33
العصر 14:33
المغرب 16:53
العشاء 18:11
منتصف الليل 22:52
الثلث الأخير 00:52
بحسب:
منظمة المؤتمر الإسلامي
 
 

دخول الأعضاء






هل فقدت كلمة المرور؟
ليس لديك حساب سجل الآن
 
 
 
 
الجمعة, 28/صفر/1439 , 17/نوفمبر/2017
 
 
    عاصفة الحزم طباعة ارسال لصديق
01/04/2015

 

 

عاصفة الحزم


قرار حازم حكيم



 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه

وبعد :
فقد أيد كبارعلماء المسلمين ، ومجامع الفقه والفتيا ، العلميات العسكرية وجهود المملكة العربية السعودية وخادم الحرمين الشريفين ، ودول الخليج والدول العربية والإسلامية ، من أجل إعادة الأمن والاستقرار إلى دولة اليمن الشقيقة ، ضد الحوثيين المارقين ، وتطهير البلاد من شرهم ، الذين انقلبوا على شرعية الرئيس اليمنى عبد ربه منصور هادى ، وعلى الشعب اليمني المسلم ، وأرهبوا العباد ، وسعوا في الأرض الفساد ، فهدموا المساجد ، ودور العلم الشرعي ، ودور القرآن الكريم والحديث الشريف .
وقد جاءت هذه الخطوة المباركة ، بشكل يتوافق تماماً مع الشرع الحنيف ، فقد قال الله تعالى  في ذلك : ( ‏وإنْ طائفتان من المؤمنين اقْتتلوا فأصْلحُوا بينهما فإنْ بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تَبْغي حتي تفيءَ إلى أمر الله فإنْ فاءت فأصلحُوا بينهما بالعدْلِ وأقسطوا إنّ الله يُحب المُقْسطين‏ ) الحجرات ‏: 9 .

وندعو الله تعالى أنْ يعز الحقَّ وأهله ، وأن يكلل هذه الجهود العظيمة بالنجاح ، والنصر المبين على الظالمين المعتدين ، إنه ولي المؤمنين ، ونصير المظلومين ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وأجمعين .
 

 

عاصفة الحزم


قرار حازم حكيم

 

 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه

وبعد :
فقد أيد كبارعلماء المسلمين ، ومجامع الفقه والفتيا ، العلميات العسكرية وجهود المملكة العربية السعودية وخادم الحرمين الشريفين ، ودول الخليج والدول العربية والإسلامية ، من أجل إعادة الأمن والاستقرار إلى دولة اليمن الشقيقة ، ضد الحوثيين المارقين ، وتطهير البلاد من شرهم ، الذين انقلبوا على شرعية الرئيس اليمنى عبد ربه منصور هادى ، وعلى الشعب اليمني المسلم ، وأرهبوا العباد ، وسعوا في الأرض الفساد ، فهدموا المساجد ، ودور العلم الشرعي ، ودور القرآن الكريم والحديث الشريف .
وقد جاءت هذه الخطوة المباركة ، بشكل يتوافق تماماً مع الشرع الحنيف ، فقد قال الله تعالى  في ذلك : ( ‏وإنْ طائفتان من المؤمنين اقْتتلوا فأصْلحُوا بينهما فإنْ بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تَبْغي حتي تفيءَ إلى أمر الله فإنْ فاءت فأصلحُوا بينهما بالعدْلِ وأقسطوا إنّ الله يُحب المُقْسطين‏ ) الحجرات ‏: 9 .

وندعو الله تعالى أنْ يعز الحقَّ وأهله ، وأن يكلل هذه الجهود العظيمة بالنجاح ، والنصر المبين على الظالمين المعتدين ، إنه ولي المؤمنين ، ونصير المظلومين ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وأجمعين .
 

 
< السابق   التالى >
 
 

جميع الحقوق محفوظة