مواقيت المسلم

الكويت-الكويت
 الصلاة الوقت
الفجر 04:54
الإشراق 06:17
الظهر 11:34
العصر 14:32
المغرب 16:52
العشاء 18:10
منتصف الليل 22:53
الثلث الأخير 00:53
بحسب:
منظمة المؤتمر الإسلامي
 
 

دخول الأعضاء






هل فقدت كلمة المرور؟
ليس لديك حساب سجل الآن
 
 
 
 
الثلاثاء, 03/ربيع أول/1439 , 21/نوفمبر/2017
 
 
    الكركم ( الورس ) ومنافعه طباعة ارسال لصديق
03/12/2007

الكركم ( الورس ) ومنافعه


الكركم ويسمى : الورس والهرد ، وباللغة الانجليزية curcuma .

للكركم استخدامات شعبية كثيرة في جميع انحاء العالم ، ويستخدم على نطاق تجاري واسع  ، ويستخدم كمحسن للطعم والرائحة ، وكمادة ملونة لبعض المأكولات وخاصة الارز وبعض الحلوى .
.
والكركم هو درنات صغيرة تنبت قرب سطح الأرض لنبات عشبي معمر بجذوره ولكن اوراقه حولية.

يحتوي الكركم على زيوت طيارة بنسبة تتراوح ما بين 4.2- 14% ويتكون هذا الزيت من حوالي 50 مركباً .

وروده في الأحاديث النبوية :

وصح عن ام سلمة رضي الله عنها، قالت: "كانت النفساء تجلس على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلما أربعين يوماً، فكنا نطلي وجوهنا بالورس من الكلف". رواه الترمذي (139) .
وورد نهي المحرم عنه ، كما في حديث ابن عمر رضي الله عنهما المتفق عليه : " لا يلبس المحرم القميص ... ، ولا ثوبا مسه ورس أو زعفران ... " .

فوائده ومنافعه :

قال ابن القيم في كتاب الطب النبوي ( 403) :  ينفع من الكلف والحكة والبثور الكائنة في سطح البدن اذا طلي به ، وله قوة قابضة صابغة ، و اذا شرب نفع من الوضح ( البهق ) ومقدار الشربة منه وزن درهم ( أي : 3جرام) .
وهو في مزاجه ومنافعه قريب من منافع القسط البحري ، واذا لطخ به على البهق والحكة والبثور والسفعة نفع منها . انتهى .

أوجه الانتفاع به :
 
قد ذكر أهل الخبرة أنه يستخدم لعلاج العديد من الأمراض ، وخاصة أمراض الجهاز الهضمي ، ومنها:

- زيادة إفراز الصفراء ، وإدرار البول .
- علاج أمراض الكبد عموما ، والقضاء على سمومه ، ويَنصح العلماء به أيضا لعلاج مرضى التهاب الكبد الوبائي " سي ".
- قرحة المعدة والأثني عشر، وله قدرة عجيبة في ذلك ، وكذلك قتل البكتيريا في الأمعاء .
- تخفيض نسبة الكوليسترول في الدم ، ومنع التخثر.
- مضاد للأكسدة .
- منع تكون خلايا سرطانية .
- الروماتزم وداء النقرس.
-  لالتهاب اللثة وتقرحات الفم ، ونزف اللثة ، يستعمل مغلي الكركم غرغرة .
- علاج الأكزيما والجرب وبعض الفطريات التي تتكون بين أصابع الرجلين ، وذلك باستعماله كطلاء خارجي ( رش مسحوقه عليها ) .
وورد في حديث أم سلمة السابق أنهن كن يستعملنه لازالة الهالات السوداء التي تكون بعد الولادة في الوجه ، ويمكن خلطه مع زيت الزيتون .
وغيرها من الاستعمالات .

 
< السابق   التالى >
 
 

جميع الحقوق محفوظة